مرحبا بكم في موقع اطلس 24 موقع اخباري مغربي يصدر من جهة بني ملال خنيفرة - مدير النشر : محمد المخطاري- رئيس التحرير: إبراهيم دهباني         زخات رعدية محليا قوية بعدد من أقاليم المملكة             تنظيم مسابقة في تجويد القرآن الكريم بأزيلال             592 إصابة جديدة بكورونا وأزيد من 4 ملايين شخصا استفادوا من الجرعة الأولى للتلقيح             الملك محمد السادس يترحم على روح جلالة المغفور له الملك محمد الخامس             مهرجان تخرج طلبة المدرسة العليا للتكنولوجيا ببني ملال التابعة لجامعة السطان مولاي سليمان            نادي واويزغت لكرة السلة يكرم هشام أمزيل الرئيس السابق ومحمد زرافي الكاتب العام للنادي ويقدم مدربه الجديد عادل معموري            أمل سوق السبت يقتنص فوز صعب أمام مولودية طرفاية            بضربات الترجيح رجاءبني ملال​ يتأهل لدور ربع نهائي كأس العرش على حساب وداد قلعة سراغنة            27 حالة مؤكدة جديدة بجهة بني ملال خنيفرة             30 حالة مؤكدة جديدة في يوم واحد بجهة بني ملال خنيفرة            مواصلة استقرار الحالة الوبائية جهة بني ملال خنيفرة مع تسجيل حالة شفاء جديدة             مواصلة الاستقرار في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا بجهة بني ملال خنيفرة             ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا بجهة بني ملال خنيفرة إلى 113 حالة            ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا بجهة بني ملال خنيفرة إلى 108 حالة            ارتفاع عدد حالات الإصابة بكورونا بجهة بني ملال خنيفرة إلى 107 بعد حالة خريبكة             الزميل عبد العزيز هنو يبدع و يقنع            مواصلة استقرار الحالة الوبائية بجهة بني ملال خنيفرة             استقرار في عدد حالات الإصابة بكورونا بجهة بني ملال خنيفرة             مارأيكم في أطلس 24 ؟           
Atlas24 TV

مهرجان تخرج طلبة المدرسة العليا للتكنولوجيا ببني ملال التابعة لجامعة السطان مولاي سليمان


نادي واويزغت لكرة السلة يكرم هشام أمزيل الرئيس السابق ومحمد زرافي الكاتب العام للنادي ويقدم مدربه الجديد عادل معموري


أمل سوق السبت يقتنص فوز صعب أمام مولودية طرفاية


بضربات الترجيح رجاءبني ملال​ يتأهل لدور ربع نهائي كأس العرش على حساب وداد قلعة سراغنة

 
كاريكاتير و صورة

27 حالة مؤكدة جديدة بجهة بني ملال خنيفرة
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
الأكثر مشاهدة
بشرى لأميمة صاحبة أعلى معدل .. منحة دراسة في أعرق الجامعات الكندية

أغرب سرقة في المغرب.. ثلاثة بقرات في سيارة ” داسيا ”

 
مجتمع

زخات رعدية محليا قوية بعدد من أقاليم المملكة


وزارة أمزازي تعفي أولياء أمور التلاميذ من التأشير على الدخل السنوي

 
رياضة

جامعة كرة القدم تصادق على تعديل مواد نظامها الأساسي


كأس "الكاف".. الرجاء الرياضي يفوز على مضيفه نامونغو التنزاني

 
محليات

رصد حصيلة تنفيذ مشاريع تكافؤ الفرص في المجال التربوي بجهة بني ملال


برنامج تضامني لفائدة مرضى السرطان ببني ملال

 
تحقيقات

قضية مبدع تدخل منعطفا جديدا بعد قرار المجلس الاعلى للحسابات.


أمن بني ملال يوقف ثلاثة أشخاص على علاقة بالنصب والاحتيال و الهجرة السرية.

 
رآي

البروفيسور الإبراهيمي: المغاربة طوروا وعيا علميا وصحيا عظيما ويجب أن نتواصل معهم بهدوء وشفافية


كذبة 11 يناير!!!

 
خارج الوطن

مجلس الأمن يجدد دعمه للمبادرة المغربية للحكم الذاتي بالصحراء


وكالة الأدوية الأميركية تأمر بإغلاق مصنع ينتج لقاح "كورونا"

 
مختلفات

توزيع أزيد من 691 ألف نسخة من المصحف الشريف


هزة أرضية بقوة 3,8 درجة بإقليم الدريوش

 
إعلام

الصحافي والناقد الفني جمال بوسحابة في ذمة الله


هذا ما أسفر عنه اجتماع المكتب التنفيذي الجديد لنادي الصحافة بالمغرب

 
 

كذبة 11 يناير!!!


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 15 يناير 2021 الساعة 41 : 14


 

 

بقلم: د. فؤاد بوعلي

 

في صمت مطبق مرت الذكرى، وكأنها حدث عرضي لم يغير بوصلة التاريخ، وكأنها ليست إلا مناسبة فلكلورية للحنين وللاستعادة الوجدانية للماضي عبر الأناشيد والتراتيل الحزبية. مرت بدون اهتمام رسمي أو شعبي. 

لكن الأسوأ أنها غدت عند البعض فرصة لوضع الوثيقة وما يصاحبها من ذكريات في خانة المراجعة والتفنيد بل والتكذيب أحيانا. فالبعض شكك في نسبتها إلى حزب الاستقلال، وآخرون اكتشفوا وثائق سابقة أو لاحقة يمكنها تفنيد الحدث برمته، وآخرون بحثوا في دور القصر في صياغة الحدث بأكمله....أفكار وآراء كثيرة تتداول إعلاميا، وفي أحيان قليلة بحثيا، في مسار عنوانه البحث عن الحقيقة التاريخية، لكن مضمونه، سواء وعى به أصحابه أم لم يعوا، هو هدم الذاكرة وتقويض الأسس في مسار بناء البدائل المنتظرة.

فقد احتفل المغاربة الاثنين الماضي بذكرى 11 يناير المخلدة لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال سنة 1944. وإذا كانت الصورة الاحتفالية التي تختزل الحدث في أشخاص معينين أو حزب محدد أو حالة سياسية خاصة تخفي جانبا من الحقيقة، فإن القراءة الموضوعية تستوجب الإحاطة بكامل معطيات المرحلة وتفكيك خطاب الوثيقة بدل العيش في هوامش الحدث. فكثير من الآراء التي تدعي مراجعة الوثيقة، هنا وهناك، تختزن حالة نفسية عاشها الوجدان الشعبي المغربي في مواجهة الخطاب الرسمي والحزبي منذ السبعينات. فالذين يربطون الوثيقة بحزب الاستقلال وحده، ويدعون أن ذلك "يقود إلى مغالطة تاريخية خطيرة" يحاكمون التاريخ بمنطق الحاضر. فمنطق الحزب الذي قاد حركة التحرر ليس هو نفسه الحاضر في دواليب السياسة المغربية الحالية، لأننا آنئذ كنا نتحدث عن كيان أو هيئة جامعة للنخبة الوطنية بكل اطيافها الإيديولوجية والسياسية واللغوية، كما أن العلاقة مع القصر لم تكن بالتعقيد الذي عرفته مرحلة الاستقلال، حيث كان التشاور مع السلطان والتنسيق معه في كل عناصر الوثيقة أمرا عاديا في مرحلة تستوجب الوحدة بدل الاصطفاف.  

ففي التقييم الذي قدمه عبد الرحيم بوعبيد، في شهادته التي نقلها الأستاذ طليمات، للحدث، اعتبره جهدا موضوعيا وواقعيا في إطار تدبير المقاومة للمرحلة، ردا على الكثير من محاولات الإرجاء والاستسلام والنكوص (تحت مسمى الظرفية الدولية) والتي تضمنتها بعض الوثائق التي غدا بعض الإعلاميين يتغنون بها، وبعبارة واضحة أوجز بوعبيد: "بعد تفكير علمي، كان علينا أن نكون واقعيين، وأن نحدد كهدف ما كان آخرون يعتبرونه مستحيلا". فالوثيقة التي وقعها 58 شخصا، بتشاور مع السلطان محمد الخامس كانت تعبيرا ثوريا وحدويا اجتمعت فيه الأطياف المختلفة لمخاطبة الاستعمار وطرح فكرة المغرب المستقل. فالمخاطبة كانت من خلال مواجهة الرؤية الاحتقارية للذات الوطنية التي وسمت عادة الخطاب الكولونيالي، لذلك افتتحت بالاعتراف باستقلالية المغرب منذ وجوده الجماعي والجغرافي. أما الاستشراف فقد تحكمت فيه منظومة مفاهيم كانت هي الخيط الناظم: السيادة (وردت ثلاث مرات)، والوحدة(3)، والحرية (5)  والاستقلال (4)  ونظام الحكم (3)... لأن الوثيقة لم تكن إعلانا لبدء مرحلة الاستقلال فقط بل كانت تختزل رؤية أصحابها، ومعهم الشعب المغربي، للدولة المنتظرة بعد زوال الاستعمار.  لذا فرمزية 11 يناير ليس في ربطها الشَرطي بواقع مغرب الخمسينات، أو البحث عن تفنيد الحدث والتشكيك في الوثيقة، لكن من خلال استيعاب تصور رجالات المقاومة لدولة الاستقلال القائمة على السيادة والوحدة والحرية والانتماء للوطن والأمة.

هي مفاهيم مازالت تحمل راهنيتها في زمن تغير بوصلة الانتماء والتشظي الهوياتي وغياب مرتكزات دولة الاستقلال في مخططات الفاعلين السياسيين والحكوميين.  فلم يكن أعضاء الحركة الوطنية وهم يقاومون المحتل ويؤسسون لوطن غدهم غافلين عن مقومات المغرب المفترض والمتصور: المغرب حيث يحافَظ على تراكمات الانتماء الهوياتي والعمق الحضاري والوحدة الاجتماعية والنظام السياسي الديمقراطي. وهذه المقومات هي التي شرعنت وجوده على مر التاريخ ويشتد لمعان بريقها حين نخلدها ونؤمن بها.  حتى لا نجد أنفسنا يوما من الأيام وقد حولنا الذاكرة  برمتها إلى مجرد كذبة!!!.

 

 

 

 

 

 







 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



كذبة 11 يناير!!!

كذبة 11 يناير!!!





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  Atlas24 TV

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  حقوقيات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»  محليات

 
 

»  أطلسيات

 
 

»  روبورتاج

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوادث

 
 

»  وطني

 
 

»  رآي

 
 

»  خارج الوطن

 
 

»  سياحة

 
 

»  رسميات

 
 

»  مختلفات

 
 

»  إعلام

 
 

»  اقتصاد

 
 
استطلاع رأي
مارأيكم في أطلس 24 ؟

ممتازة
لاباس بها
جيدة


 
النشرة البريدية

 
ترتيبنا بأليكسا
 
إعلان
 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
سياسة

مؤسسة “جود” ترد على وهبي : نرفض منطق الوصاية الممارس على العمل الجمعوي


العثماني يكشف إنجازات حكومته لتحسين ودعم القدرة الشرائية للمواطنين

 
حقوقيات

هيئة نقابية تطالب وزارة أمزازي بالتراجع عزل أستاذ عن العمل


وزارة أمزازي توضح ملابسات عزل أستاذ عن العمل

 
فن وثقافة

محمد الجم يتألق في فيلم "زواج سي الطيب"


"صورية زاركي" فنانة مغربية تمزج في لوحاتها بين التطريز والرسم

 
أطلسيات

تنظيم مسابقة في تجويد القرآن الكريم بأزيلال


منتزه جيوبارك مكون يحضى بشرف رئاسة الشبكة الإفريقية للمنتزهات

 
روبورتاج

باحثة مغربية تتألق عالميا في بحوث علاج السرطان


هذا هو سعر هاتف سامسونغ الجديد غالاكسي نوت 7

 
حوادث

المحكمة تدين "هشام لوسكي" نائب وكيل الملك ب 8 سنوات سجنا نافذا


توقيف إفريقيين يشتبه تورطهما في قضية تتعلق بالتزوير واستعماله

 
وطني

592 إصابة جديدة بكورونا وأزيد من 4 ملايين شخصا استفادوا من الجرعة الأولى للتلقيح


هذه لائحة الشواهد الإدارية التي تم إعفاء المغاربة منها...

 
سياحة

استفادة أزيد من 3200 مرشد سياحي من الدعم المالي الشهري الخاص بكورونا


تراجع عدد السياح الوافدين على المغرب بنسبة 78,5 %

 
رسميات

الملك محمد السادس يترحم على روح جلالة المغفور له الملك محمد الخامس


حلول ذكرى وفاة جلالة المغفور له محمد الخامس غذا الجمعة

 
 
اقتصاد

اتصالات المغرب تحقق رقم معاملات ب8,9 مليار درهم...


مديرية الضرائب تذكر بالإعفاء من غرامات وصوائر تحصيل الضرائب