مرحبا بكم في موقع اطلس 24 موقع اخباري مغربي يصدر من جهة بني ملال خنيفرة         الشبية الاتحادية بني ملال تنظم الدورة الثانية لمهرجان شباب الوردة             تجمعيو بني ملال يستنكرون استهداف قياديين محليين وجهويين             العلامة الحاج الحبيب الناصري الشرقاوي في ذمة الله             مصالح الأمن بالمحمدية توضح هوية الشخص المقتول والتمثيل بجتته.             انتخاب المهدي شرايبي رئيسا جديدا لرجاء بني ملال لكرة السلة            تصريح مراد فلاح مدرب فريق رجاء بني ملال بعد الا نتصار على فريق المغرب الفاسي            تصريح ناري لمراد فلاح مدرب رجاء بني ملال            انعدام قنوات الصرف الصحي يأزم وضع ساكنة قرية الحربولية بإقليم بني ملال            الأوركيد تنطم ملتقى التربية و الابداع            الملك يقبل رأس المجاهد اليوسفي و ينوب عن الشعب             عين أسردون كما رسمها المبدع عزيز هنو            رسم ثلاثي الأبعاد بريشة العزيز هنو            مارأيكم في أطلس 24 ؟           
Atlas24 TV

انتخاب المهدي شرايبي رئيسا جديدا لرجاء بني ملال لكرة السلة


تصريح مراد فلاح مدرب فريق رجاء بني ملال بعد الا نتصار على فريق المغرب الفاسي


تصريح ناري لمراد فلاح مدرب رجاء بني ملال


انعدام قنوات الصرف الصحي يأزم وضع ساكنة قرية الحربولية بإقليم بني ملال

 
كاريكاتير و صورة

الأوركيد تنطم ملتقى التربية و الابداع
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
الأكثر مشاهدة

بشرى لأميمة صاحبة أعلى معدل .. منحة دراسة في أعرق الجامعات الكندية


أغرب سرقة في المغرب.. ثلاثة بقرات في سيارة ” داسيا ”

 
مجتمع

العلامة الحاج الحبيب الناصري الشرقاوي في ذمة الله


والد مروان بوطيب في ذمة الله

 
رياضة

عاجل: الكاتب العام للرجاء الملالي محمد بوفارس يقدم استقالته من مهامه


ابنة الفقيه بن صالح تفوز بالدهب في اولمبياد الأرجنتين

 
محليات

الفقيه بن صالح : عامل بناء يلقى حتفه بعد سقوطه من اعلى "سرير"


الفقيه بن صالح: المعارضة تقلب الطاولة على رئيس جماعة حد بوموسى

 
حوارات

البرلماني الشاب بدر التوامي يتبرع ببقعة ارضية لبناء ملعب للقرب


أسماء خالد طبيبة بجعدية تجري أول عملية جراحية في العالم بالتنويم المغناطيسي

 
تحقيقات

بلاغ صحفي للمديرية الاقليمية للصحة بني ملال خنيفرة بخصوص طبيب المستعجلات


جديد برنامج 45 دقيقة:التوثيق تحث المجهر "الجريمة التعاقدية"

 
رآي

نساء ناجيات من جحيم سنوات الرصاص بخنيفرة


شكرا سيدي الوزير لأنك تعلمنا كيف نعتنى بهندامنا

 
خارج الوطن

مشبال و وهابي من المغرب يفوزان بجائزة كتارا للرواية العربية


انشاء سجن مدرسى لضبط سلوك التلاميذ والقضاء على الشغب المدرسى

 
اقتصاد

النمو الاقتصادي لجهة بني ملال يتديل جهات المملكة لهذه السنة .

 
 

أصدقائي الذين لست أنا صديقا ا


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 06 أبريل 2015 الساعة 13 : 14


    عبدالقادر الهلالي

نحن في عصر الكونايكشن: انتهت ثنائية الأنا/الآخر، أصبح بينهما حاسوب بوجهين:  من جهة اللوحة، والشاشة من الجهة الأخرى .

ثورة الكونايكشن  révolution en connexion

 1- الرئيس الشرعي محمد مرسي وراء جدران السجن ليس لأنه سفك نقطة دم واحدة، أو نهب مليما واحدا، أو أغلق محطة تلفزة. جريمته هو أن القاضي المتخصص في الجرائم الرئاسية، يريد  أن يغسل يديه من دم اكثر من ألف إنسان مصري حتى الآن.

ولذلك جاءوا بقاضن  قاضيا عاديا، بل هو  فريق وحده،  بنياشينه الثقيلة التي لا علاقة لها بأي تاريخ عسكري، لا يحتاج الفريق السيسي إلى فريق آخر، لا يحتاج إلى  جمهور  ومشجعين يدافعون عن بذلة الفريق. الفريق باع كل "هدومه" ودخل الملعب "لابس من غير هدوم". الفريق لا يسعى إلى النصر بل يطلب من الحَكَمِ توقيف المقابلة...تعليق النتيجة، ليتمكن الفريق من ستر عورته أمام العالم . لا بأس أن  يربح قليلا من الوقت ليلتقط أنفاسه من  داخل الملعب. من قال أن الفريق يسعى إلى الانتصار فهو انهزامي بطبعه، ومعنوياته في الحضيض أي في قاع الثورة.

 الفريق  يلعب على خطة الأشواط الإضافية،  وهي خطة لا تمت إلى الهجوم ولا تمت إلى الدفاع بصلة،  بل هي خطة قريبة من خطة إسمها:الفريق يلعب ضد نفسه ، تطلب جمهورا انتحاريا ليتعاطف مع الفريق الانتحاري.  الجمهور الانتحاري هو جمهور لا يخرج إلى الشارع، لا يصرخ بشعارات، جمهور أخرس. يا جماهير الثورة المعلقة اربطوا جهازكم مع شبكة الثورة . لا بأس أن ترسلوا رسائل التأييد وما تيسر من الشاط،  chatteفنحن في عصر اسمه:.  La révolution en connexion  

عايز جواباتك...تلك حتة مني

2- من يتعامل مع الصداقة بطقوس أجاملك وتجاملني، لا يستحق الصداقة، لا يختلف أن نكون ها (كذا) أصدقاء يتصافحون ك (ذلك)... أشخاص لا يعرف واحد منهم الآخر.

بعض الأصدقاء كانت لي معهم ذكريات حميمية، انقطعت الصلة إلى أن تعرفت على صورهم في الفيسبوك، لم أتردد، بعثت لهم بطلب صداقة، انتظرت موافقتهم بسرعة... لم يأت الرد. قلت أحسن ، تصور  لو تجاملوا (من المجاملة)، ووافقوا أن نصبح أصدقاء، كنا نصبح ، لا قدر الله كأننا أصدقاء، ولكن  بالمجاملة فقط. لم يردوا إذن... سحبت طلب الصداقة التي أرسلتها، وكأن شيئا لم يكن.

من يتعامل مع الصداقة بطقوس بمنطق المجاملة: جاملتني، أرد لك المجاملة بعشر أمثالها، أشبهها بالحسنات، ولكن  المجاملة تختلف لان قيمتها تنقص قيمتها كلما تكررت بالرد والرد عليه. المجاملة 10 أس سين(عدد المرات التي نجامل فيها) = 0 أو لا تساوي قيمة بصلة.

3- آسف سيدي (سيدتي) أنني أزعجكما. لا بل الذي  يزعجكما (أنتَ وأنتِ) هو التاريخ الدي كان يجمعنا معا وتحت سقف واحد، ولكنه اخذ مسارين لا يلتقيان: أنتما أخذتما المسار الذي لا اختيار فيه: يؤدي إلى الكراسي المريحة، جلسة مريحة وتعويض مريح على الراحة.

أنا رسبت في اختبار الراحة، عقوبتها: الأشغال الشاقة بدون راحة من الشقاء، مدة العقوبة إلى... يوم القيامة.

4- أتصور أن طلب الصداقة التي أرسلت(ها) هنا، عندما يصل إلى (ذلك) الشخص هناك،  يرفع يده كأنه سمع (haut les mains) و كأننا نشاهد فيلم كاوبوي أمريكي رديء. قاطع الطريق الذي تتصور انه يهاجمك (في وعيك الباطني)  كان (هل يمكنك أن تتصور غير ذلك؟) ...كان صديقا لك.

 (أنتَ وأنتِ) أصدقاء لي. أنا لست بالضرورة صديقا لكما. أنتما كنتما صديقين، أنا لم أتغير، لذلك بقيتما صديقين،  صداقتي بقيت في مكانها، صداقتكما تغيرت مع ما تغير من حالكما، أنا ما عدت صديقا لكما، أما أنتما فستضلان صديقان لي إلى الأبد. كما تقول كلمات الأغنية للمطربة نجاح  سلام: عايز جواباتك...تلك حتة مني... أحتفظ بجواباتكما (بصداقتي) بعيدا...ابتعد عنكما، فأنا اخترت مساري بعيدا، أنتما لم تختارا مسارا،  أتحمل أنا إذن مسؤولية الاختيار الذي أخذته.

كنا أصدقاء، مازلتم أصدقاء بدوني، أما أنا فقد انتهت صداقتي لكم صلاحيتها.

انسوني بسرعة حتى لا تتذكروا التاريخ. بعض الناس يزعجهم التاريخ لأن التاريخ ليس ملك الأشخاص بل انه ملكية مشتركة...علاقات بين أشخاص بل صداقات بين أصدقاء ومن كانوا أصدقاء. ملكية مشتركة ولكن من جانب واحد (أنا أوجد في الجانب الآخر)







 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



ليلة الاحتفاء بالكاتب والروائي المبدع عبد الكريم الجويطي بدار الثقافة ببني ملال

أصدقائي الذين لست أنا صديقا ا

العداء المغربي الحسين اوخريد يحتل الصف السابع بماراطون ميلانو

صفحة فيسبوكية تروع الفتيات ببني ملال وتحبس أنفاسهن

أرقام رجاء بني ملال طيلة الموسم ورسالة الي مسيريه

استئنافية بني ملال تنظر في ملف مقتل مهاجر ينحدر من دوار اولاد عطو الكرازة

تكريم للاستاذ دحو الحسين بالقصيبة

عاجل :غرباء يقتحمون متجرا بدار ولد زيدوح ويصيبون المشرف علية بجرح غائر على مستوى ساقه.

ليلة مدينة بنسليمان الاستثنائية : كلنا مصطفى العمراني

أعتذر للمغاربة بشجاعة عن تدوينة كتبتها غاضبا

أصدقائي الذين لست أنا صديقا ا

الدورة الاولى لمهرجان ربيع الطفل ببني ملال

أربعيني يشعل النار في جسدي شقيقتيه لشكه في تصرفاتهما ضواحي مكناس!





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  Atlas24 TV

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  حقوقيات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»  محليات

 
 

»  أطلسيات

 
 

»  حوارات

 
 

»  روبورتاج

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوادث

 
 

»  وطني

 
 

»  رآي

 
 

»  خارج الوطن

 
 

»  سياحة

 
 

»  رسميات

 
 

»  اقتصاد

 
 
استطلاع رأي
مارأيكم في أطلس 24 ؟

ممتازة
لاباس بها
جيدة


 
النشرة البريدية

 
ترتيبنا بأليكسا
 
إعلان
 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
سياسة

الشبية الاتحادية بني ملال تنظم الدورة الثانية لمهرجان شباب الوردة


تجمعيو بني ملال يستنكرون استهداف قياديين محليين وجهويين

 
حقوقيات

دخول مدرسي بأعطاب تدبيرية على كافة المستويات


كلام الصباح : الاغتناء غير المشروع و الضلوع مع لوبيات العقار يهددان رؤساء جماعات وجهات و عمالات با

 
فن وثقافة

تكريم التشكيلي العصامي محمد صبحي بأبي الجعد


ورشة رسم لفائدة الأطفال في افتتاح المعرض الجهوي الخامس للفنون التشكيلية بأبي الجعد

 
أطلسيات

تنصيب "نبيل حمينة" رئيسا لجامعة السلطان مولاي سليمان


في انتظار فتح تحقيق بشأن «ملف المدينة القديمة» ببني ملال

 
روبورتاج

هذا هو سعر هاتف سامسونغ الجديد غالاكسي نوت 7


بالفيديو.. الشرطي المثير للجدل هشام ملولي بطل فيلم أكشن ''ما تقيسش ختي'' بالفيديو.. الشرطي المثي

 
حوادث

مصالح الأمن بالمحمدية توضح هوية الشخص المقتول والتمثيل بجتته.


الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالرباط يفتح بحث قضائي لتحديد ظروف واسباب حادث قطار بولقنادل

 
وطني

الملك محمد السادس يستقبل وزير الفلاحة عزيز اخنوش ويكلفه ببلورة تصور استراتيجي شامل وطموح لتنمية الق


مديرية الأرصاد الجوية الوطنية تندر بأمطار غزيرة وعواصف رعدية قوية

 
سياحة

افتتاح معرض للصناعة التقليدية بمدينة الفقيه بن صالح


مبهر.. أروع فيديو في تاريخ المغرب تسوقه 672 قناة عالمية

 
رسميات

مطعم ماكدونالدز يحل ببني ملال


اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم الفقيه بن صالح تصادق على 49 مشروع