مرحبا بكم في موقع اطلس 24 موقع اخباري مغربي يصدر من جهة بني ملال خنيفرة - مدير النشر و رئيس التحرير: محمد المخطاري- المسؤول عن هيئة التحرير : إبراهيم دهباني         العثماني يطلع النقابات على مشروع قانون المالية لسنة 2020             مندوبية الحليمي تضع تطبيقا تحت عنوان "كيف ينظم المغاربة وقتهم ؟"             سائق سيارة يدهس واجهة خارجية لمطعم بمراكش             تعرف على توقعات الأحوال الجوية لليوم الاثنين ...             الحسن منير يشرح تطور زراعة الشمندر السكري بجهة بني ملال خنيفرة            تصريح سعيد العوفير هداف النادي البلدي لورزازات بعد الفوز المستحق أمام شباب قصبة تادلة            تصريح جواد وادوش مدرب شباب قصبة تادلة عقب الهزيمة أمام نادي بلدية وارززات            موقف رشيد الطاوسي مدرب اولمبيك خريبكة من لجنة البرمجة بالعصبة الاحترافية            صغار رجاء بني ملال لموسم 1990            مجموعة سرب الحمام الفن العيساوي و عبيدات الرمى بني ملال            أحسن سمسار في جهة بني ملال خنيفرة             الأوركيد تنطم ملتقى التربية و الابداع            الملك يقبل رأس المجاهد اليوسفي و ينوب عن الشعب             عين أسردون كما رسمها المبدع عزيز هنو            رسم ثلاثي الأبعاد بريشة العزيز هنو            تاصميت الساحرة             اساطير في صورة واحدة            تعنيف أساتذة الغد            مارأيكم في أطلس 24 ؟           
Atlas24 TV

الحسن منير يشرح تطور زراعة الشمندر السكري بجهة بني ملال خنيفرة


تصريح سعيد العوفير هداف النادي البلدي لورزازات بعد الفوز المستحق أمام شباب قصبة تادلة


تصريح جواد وادوش مدرب شباب قصبة تادلة عقب الهزيمة أمام نادي بلدية وارززات


موقف رشيد الطاوسي مدرب اولمبيك خريبكة من لجنة البرمجة بالعصبة الاحترافية

 
كاريكاتير و صورة

صغار رجاء بني ملال لموسم 1990
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
الأكثر مشاهدة

بشرى لأميمة صاحبة أعلى معدل .. منحة دراسة في أعرق الجامعات الكندية


أغرب سرقة في المغرب.. ثلاثة بقرات في سيارة ” داسيا ”

 
مجتمع

تعرف على توقعات الأحوال الجوية لليوم الاثنين ...


ولاية امن بني ملال ترد على الأخبار المتناقلة على ما بات يعرف ب "مول الشاقور"

 
رياضة

جامعة لقجع تصدر عقوبات تأديبية في حق أندية لكرة القدم


سيطرة مغربية في سباق المسافات القصيرة للنسخة 12 من ماراطون البيضاء

 
محليات

جمعية تأهيل الشباب تحفز النساء على المشاركة في تدبير الشأن العام.


انطلاق مركز الفرصة الثانية - الجيل الجديد المعري بخريبكة

 
حوارات

وفاة خضار بواسطة طعنة سكين بسوق السبت اولاد نمة.


البرلماني الشاب بدر التوامي يتبرع ببقعة ارضية لبناء ملعب للقرب

 
تحقيقات

تصرفات لامسؤولة تودع شخصين السجن بعد ان قامو ببتر يد مشجع.


اغتصاب طفل بالفقيه بن صالح يغضب الساكنة وعائلته تستنجد بالمجتمع المدني .

 
رآي

الرهانُ على فلسطينَ يحفظُ الأمةَ ويصونُ الكرامةَ


ليبرمان يصفُ خصومَه وينعتُ منافسيه

 
خارج الوطن

قيس سعيد الرئيس الثالث لتونس ما بعد الثورة.


أمريكا تعرض مكافأة مالية لتحديد مكان عضو سابق بجبهة " البوليساريو" ..

 
اقتصاد

مندوبية الحليمي تضع تطبيقا تحت عنوان "كيف ينظم المغاربة وقتهم ؟"

 
 

نزار بركة يشدد على الانتقال من مجتمع الامتيازات واقتصاد الريع إلى مجتمع القانون


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 شتنبر 2019 الساعة 04 : 12


 

أطلس 24 : و م ع

 

أكد نزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال، أمس الخميس بالرباط، أن النموذج الحالي للتنمية بالمغرب بلغ حدوده، وأن قطيعة كبرى تفرض نفسها بناءا على رؤية جديدة تتطلب انخراطا للمواطنين.

وأوضح خلال لقاء مناقشة نظمته المؤسسة الدبلوماسية حول موضوع النموذج التنموي الجديد أن  "النموذج التنموي الحالي بلغ حدوده، ومن ثمة ضرورة مراجعته بشكل واضح من أجل صياغة نموذج جديد، والذي لا يمكن أن يتأتى دون إحداث قطيعة كبرى لإحداث التغيير والذي يتطلب انخراطا للمواطنين  " بشكل يحفظ كرامتهم أكثر ويمكنهم من استعادة الثقة وتحرير الكفاءات خاصة في صفوف الشباب والنساء من أجل اندماج أفضل داخل المجتمع.

وأشار أيضا إلى انخفاض نسبة مشاركة النساء ليصل اليوم إلى 21 في المائة من الساكنة النسوية النشيطة وتراجع نصف الودائع البنكية وكذا إيقاع نمو القروض الموجهة للاستثمار الذي تراجع من 12 إلى 1 في المائة حاليا مقابل 2 في المائة السنة الماضية.

وفي معرض حديثه عن قناعات حزبه بخصوص النموذج التنموي الجديد الذي دعا إليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، شدد الرئيس السابق للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي على أن المشروع الجديد لا يمكن أن يكون منحصرا بأي شكل من الأشكال على الجانب الاقتصادي والاجتماعي بل يمتد إلى نموذج شامل للتنمية يهم الجانب السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي والبيئي، مشيرا إلى أن ذلك يتطلب أساسا وجود توجه واضح، وعقدا اجتماعيا جديدا يمكن جميع القوى الحية للأمة، سواء في الأغلبية أو المعارضة، من المضي قدما في نفس الاتجاه.

وقال بركة  "لأجل ذلك تفادينا، بمحض اختيارنا، تقديم نموذج يكون على شكل مجموعة من الاجراءات أو البرامج القطاعية، حيث أننا نعتبر اليوم أن المشكل يوجد في مكان آخر حيث يمكننا التوفر على أفضل الاستراتيجيات لكننا إذا لم نعالج عدد من النقط في مجال الحكامة المؤسساتية والرأسمال البشري، والثقة والتماسك الاجتماعي، فإننا لن نصل إلى النتيجة المتوخاة ".

وأكد وزير الاقتصاد والمالية السابق أيضا على ضرورة مصادقة المواطنين على هذا النموذج وتعبئة مختلف الفاعلين من أجل إنجازه، آنذاك يمكن لكل حزب سياسي أن يكون مخولا لتقديم المسار الذي يمكنه من الوصول إلى أهدافه يؤكد الأمين العام.

وفي هذا السياق، شدد على ضرورة الانتقال من مجتمع يقوم على الوساطة والامتيازات واقتصاد الريع إلى مجتمع القانون من أجل التوجه مباشرة نحو المواطن من أجل خدمته بشكل أفضل وتمكينه من الولوج بشكل تلقائي لجميع حقوقه.

وعلى مستوى الحكامة، أعرب بركة عن أسفه من العمل المنعزل لمختلف القطاعات مشيرا إلى أن الأمر يتعلق بمشكلة حقيقية للتنسيق والنجاعة المتعلقة بالعمل والإنفاق العام، حيث أن "الإنفاقات على الحد من الفقر، على سبيل المثال، مجزأة وليس لها أي أثر لأنها ليست مستهدفة ومتماسكة ".

وشدد، في هذا السياق، على ضرورة تحقيق مزيد من التماسك والتنسيق في السياسات العامة، مشيرا إلى أنه يمكن اعتبار الجهوية المتقدمة كبوابة لفهم أفضل وتلبية احتياجات المواطنين وتطلعاتهم.

وأضاف أنه "يجب أيضا أن ننتقل من مفهوم التوزيع إلى مفهوم الاستهداف "، منوها، في هذا الصدد، بإرساء السجل الموحد، الذي يتعين "دمجه في إطار سياسة متماسكة للتمكن من تعزيز قدرة الأسر وإنقاذهم من الفقر، بعيدا عن مفهوم الإحسان "، ومشيرا إلى أن المغرب يستثمر بكثافة ولكن مع مردودية منخفضة لهذه الاستثمارات.

وأشار نزار بركة إلى أن حزب الاستقلال يقترح في هذا الإطار مفهوما جديدا لـ "التماسك الاجتماعي " يتمثل في العمل سويا في منطق الحد من التفاوتات في الدخل، بما فيها المجالية وبين الأجيال، من أجل الحفاظ على مصالح الأجيال المقبلة وبالتالي دمج بعد التنمية المستدامة.

ولهذه الغاية، يضيف بركة، من الضروري تقوية الطبقة الوسطى وتوسيع قاعدتها من أجل ضمان تطور أسرع بكثير قائم على قدرة تنافسية أفضل، مبرزا أيضا الحاجة إلى احترام أحكام الدستور وإشراك المغاربة المقيمين بالخارج في الخيارات المتخدة.

وأضاف بركة أن المغرب، وكباقي البلدان الأخرى في المنطقة، يعيش على إيقاع العديد من التحولات (الديموغرافية، والسياسية، والديمقراطية، والاقتصادية، والاجتماعية، …)، مما يجعل الوضع أكثر تعقيدا وحساسية، مبرزا أن الإرادة القوية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس من أجل المضي قدما، وكون المغرب مجتمعا حيا، هي مؤشرات يعتبرها حزب الاستقلال "علامات على الثقة والتفاؤل للقيام بما هو أفضل ".

وقال، في هذا الصدد، إن المعارضة تسعى إلى ترسيخ نفسها كقوة اقتراح حقيقية، داعيا الأحزاب إلى تغيير طريقتهم في ممارسة السياسة، مع التركيز على ثلاثة مبادئ أساسية تتمثل في الحقيقة والمصداقية والعمل في إطار رؤية مستقبلية.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأبناء، أكد الأمين العام لحزب الاستقلال أن مشاركته في هذا الاجتماع تميل إلى التعبير عن موقف حزبه بشأن العديد من القضايا ذات الأهمية على المستوى الوطني أو الدولي ومقترحاته كبدائل لتحسين الوضع الاجتماعي والاقتصادي في المغرب.

وفيما يتعلق بالنموذج التنموي الجديد، أوضح أنها  "قضية تهم الجميع وأنه من الضروري تعبئة جميع مكونات المجتمع (الحكومة، والأحزاب السياسية، والقطاع الخاص، والمجتمع المدني) لتحقيقه، وفقا لمقاربة تشاركية من أجل إعداد وتطوير هذا المشروع المشترك لضمان نجاحه.

من جانبه، أكد رئيس المؤسسة الدبلوماسية، عبد العاطي حابك، الذي افتتح هذا النقاش، أن هذا الاجتماع يأتي في إطار برنامج المؤسسة الدوري "الملتقى الدبلوماسي "، عقب الخطاب الملكي الذي دعا فيه جلالة الملك إلى بناء نموذج تنموي جديد.

وأبرز أن الهدف من اختيار استضافة الأمين العام لحزب الاستقلال هو إبراز المكانة الهامة التي تحتلها المعارضة في مسلسل صياغة العمل الديموقراطي، فضلا عن صلاحياتها الموسعة التي يكفلها الدستور، وكذا التركيز على مقترحات المعارضة في إطار مساهمتها في الدبلوماسية البرلمانية.

ويهدف هذا اللقاء إلى السماح للسفراء المعتمدين لدى المغرب وممثلي مختلف منظمات الأمم المتحدة بالاطلاع على مساهمة المعارضة ووجهة نظرها في الحياة السياسية المغربية بشكل عام وغيرها من القضايا الاقتصادية والاجتماعية.

وفي هذا الصدد، هنأ عميد السلك الدبلوماسي المعتمد في الرباط ، السفير التشادي محمد عبد الرسول، المؤسسة الدبلوماسية على الفرصة التي أتاحتها للسفراء لإطلاعهم على الوضع السياسي في المغرب، بما في ذلك موقف حزب الاستقلال كحزب "تاريخي " في إطار المعارضة البرلمانية، معربا عن شكره لنزار بركة على إجاباته "الدقيقة " على أسئلة الدبلوماسيين.

بالإضافة إلى الموضوع الرئيسي للنقاش حول نموذج التنمية الجديد، تطرقت المناقشات إلى عدة نقاط أخرى أثارها الدبلوماسيون في مداخلاتهم المختلفة، تتمثل أساسا في إحياء اتحاد المغرب العربي والتعددية اللغوية في المغرب، والحريات النقابية وقانون التطوع التعاقدي وانتقال حزب الاستقلال من الدعم النقدي للحكومة إلى المعارضة والتنسيق بين أحزاب المعارضة.

 







 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



اتحاد ازيلال أمهلت خصمها شوطا كاملا قبل أن تفك شفرته بذكاء كبير وتحقق انتصار تاريخي

مجلس النواب يصادق بالإجماع على مشروع القانون التنظيمي للجهات

حسنية دار ولد زيدوح تنتصر على جمعية النسمة السطاتية

لائحة الشواطئ النظيفة بالمغرب التي يُنصح بارتيادها هذا الصيف

أوروبا عجوز وعيوبها كثيرة لكنها «ليست بالبؤس والتراجيديا التي يمكن تصورها»

الحكم ابتدائيا بالسجن و الغرامة على متهمين باغتصاب قاصر بتاونزة

جثمان قتيل مرعى أزيلال يصل إلى مسقط رأسه و عامل الإقليم يخص ساكنة أيت عبي بلقاء ثاني لرأب الصدع

بلاغ المكتب التنفيذي لجمعية المواهب للتربية الاجتماعية

حصيلة و استراتيجية عمل مجلس الجهة من أجل تأهيل وتنمية جهـة تـادلـة أزيلال

دخول مدرسي كارثي بنيابة بني ملال، فهل من منقذ؟

نزار بركة يشدد على الانتقال من مجتمع الامتيازات واقتصاد الريع إلى مجتمع القانون





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  Atlas24 TV

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  حقوقيات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»  محليات

 
 

»  أطلسيات

 
 

»  حوارات

 
 

»  روبورتاج

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوادث

 
 

»  وطني

 
 

»  رآي

 
 

»  خارج الوطن

 
 

»  سياحة

 
 

»  رسميات

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  المنتخب المغربي يواجه نظيره الكاميروني يوم 16 نونبربمركب محمد الخامس بالدار البيضاء

 
 
استطلاع رأي
مارأيكم في أطلس 24 ؟

ممتازة
لاباس بها
جيدة


 
النشرة البريدية

 
ترتيبنا بأليكسا
 
إعلان
 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
سياسة

العثماني يطلع النقابات على مشروع قانون المالية لسنة 2020


الحكومة تشجب التصرف "غير المسؤول" لرئيس "CGEM"

 
حقوقيات

الحق في العمل اللائق.. محور ورشة تكوينية لـ " CNDH " بني ملال


حفل تنصيب الرئيس الجديد للجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خنيفرة

 
فن وثقافة

مسرحية "مومو جيعان" تتوج بجائزة الإخراج بالمهرجان الوطني للمونودراما


فعاليات الدورة الأولى لمهرجان منجم الفن بخريبكة

 
أطلسيات

وزير سابق يبرز أهمية اعتماد تقنيات الجديدة للاعلام والاتصال في تطوير البيداغوجية الجامعية


أربعة درجات على سلم ريشتر .. هزة أرضية بإقليم خنيفرة

 
روبورتاج

هذا هو سعر هاتف سامسونغ الجديد غالاكسي نوت 7


بالفيديو.. الشرطي المثير للجدل هشام ملولي بطل فيلم أكشن ''ما تقيسش ختي'' بالفيديو.. الشرطي المثي

 
حوادث

سائق سيارة يدهس واجهة خارجية لمطعم بمراكش


ضبط شحنة كبيرة من " شارجورات" خطيرة بميناء طنجة

 
وطني

مهنيو النقل واللوجستيك يضربون لمدة 48 ساعة قابلة للتمديد...


مصطفى فارس : القاضية المغربية تشكل حوالي 25 في المائة من مجموع قضاة المملكة

 
سياحة

ساجد يتدارس إشكالية إفلاس شركة "طوماس" البريطانية


افتتاح معرض للصناعة التقليدية بمدينة الفقيه بن صالح

 
رسميات

مراسيم تنصيب رجال السلطة الجدد بإقليم بني ملال


مشاريع تنموية ترى النور بالبرنوصي

 
 
المنتخب المغربي يواجه نظيره الكاميروني يوم 16 نونبربمركب محمد الخامس بالدار البيضاء

مندوبية الحليمي تضع تطبيقا تحت عنوان "كيف ينظم المغاربة وقتهم ؟"