مرحبا بكم في موقع اطلس 24 موقع اخباري مغربي بصفة مؤقتة         رشيد مشيش رئيسا جديدا لشباب قصبة تادلة لكرة القدم             انتخاب مهدي الشرايبي و نجيب صومعي ضمن حكومة الشباب الموازية             فضيحة تعاضدية التعليم ببني ملال… معاناة وإهانات يومية             مركز خريبكة سكيلز يطور سياسته التنموية             حوار سابق لـ أطلس 24 مع اللاعب الجديد للرجاء البيضاوي            جديد .... شبان بني ملال يبدعون             المنشد المغربي الشاب عادل يكرم الآباء بأنشودة بّا الغالي            فيديو عبد العالي رزين ابن الرسمة أولاد حسون الخلفية             الأوركيد تنطم ملتقى التربية و الابداع            الملك يقبل رأس المجاهد اليوسفي و ينوب عن الشعب             عين أسردون كما رسمها المبدع عزيز هنو            رسم ثلاثي الأبعاد بريشة العزيز هنو            مارأيكم في أطلس 24 ؟           
Atlas24 TV

حوار سابق لـ أطلس 24 مع اللاعب الجديد للرجاء البيضاوي


جديد .... شبان بني ملال يبدعون


المنشد المغربي الشاب عادل يكرم الآباء بأنشودة بّا الغالي


فيديو عبد العالي رزين ابن الرسمة أولاد حسون الخلفية

 
كاريكاتير و صورة

الأوركيد تنطم ملتقى التربية و الابداع
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

مركز خريبكة سكيلز يطور سياسته التنموية


وكالة الحوض المائي لأم الربيع تطلق حملة تحسيسية حول مخاطر السباحة بحقينات السدود والأودية

 
رياضة

رشيد مشيش رئيسا جديدا لشباب قصبة تادلة لكرة القدم


لبؤات شباب أطلس خنيفرة للكرة الحديدية يعدن من أزيلال بكأس العرش ومن الجزائر بميدالية ذهبية

 
محليات

فريق جهوي إقليمي لتدارس التدابير المعتمدة للدخول التربوي المقبل بإقليم بني ملال


بيان صحفي من المجلس الإداري للوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء بتادلة

 
حوارات

البرلماني الشاب بدر التوامي يتبرع ببقعة ارضية لبناء ملعب للقرب


أسماء خالد طبيبة بجعدية تجري أول عملية جراحية في العالم بالتنويم المغناطيسي

 
تحقيقات

بلاغ صحفي للمديرية الاقليمية للصحة بني ملال خنيفرة بخصوص طبيب المستعجلات


جديد برنامج 45 دقيقة:التوثيق تحث المجهر "الجريمة التعاقدية"

 
رآي

نساء ناجيات من جحيم سنوات الرصاص بخنيفرة


شكرا سيدي الوزير لأنك تعلمنا كيف نعتنى بهندامنا

 
خارج الوطن

تبرع مغربي من مغاربة العالم بإحدى كليتيه لزوجته يتصدر الصحف الايطالية


إصدار جديد للدكتور محمد ظهيري حول الهجرة باسبانيا عن دار النشر الـمُـحكّمة "ديكينسون"

 
 

تقــريــر عن الجــلســة محاكمة مراسل جريدة الصباح ببني ملال


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 02 يونيو 2015 الساعة 24 : 17


 

 

 

محاكمة مراسل جريدة الصباح ببني ملال من أجل نشر خبر زائف من شأنه الاخلال بالنظام العام والقذف

جلسة 28/05/2015

 

تقــريــر الجــلســة

 

الدفاع يلتمس من المحكمة بطلان المتابعة لأن النيابة العامة لم تضمن البيانات التي تجرم الافعال المنسوبة للسيد سعيد فالق حسب ما تفرضه المادة 72 من قانون الصحافة.

كما أن النيابة العامة لم تستمع لمدير النشر كما ينص قانون الصحافة على ذلك و لأن مقتضيات المادة 68 من قانون الصحافة تعتبر كاتب المقال مشاركا وليس فاعلا أصليا.

وقررت المحكمة حجز الملف للتأمل لجلسة 04/06/2015 استجابة لملتمس الدفاع للبث بصفة فورية و أولية في الدفوعات أسفله

 

حضر الظنين مؤازرا من طرف:

-      ذ. النقيب حلماوي

-      ذ. الجيكي المنصوري

-      ذ. أيت أمني

-      ذ. اعبودو، كلهم من هيئة بني ملال

قررت المحكمة الابتدائية ببني ملال إدراج الملف الجنحي عدد 361/2015

بتاريخ 28 /05/ 2015  المتابع فيه السيد سعيد فالق، مراسل جريدة الصباح،  من أجل "نشر خبر زائف من شأنه الاخلال بالنظام العام والقذف" بناء على المتابعة التي سطرتها النيابة العامة بناء على الشكاية التي تقدم بها ضده نائب المدير الجهوي لوزارة الصحة

التمس ذ. الجيكي المنصوري من المحكمة بطلان الاستدعاء لعدم تضمينه النصوص القانونية للمتابعة حسب ما تفرضه المادة 72 من قانون الصحافة لأن النيابة العامة لم تضمن البيانات التي تجرم الافعال المنسوبة للسيد سعيد فالق. وأضاف بأن المتابعة تؤسس لقبولها على الاستدعاء المتضمن للبيانات الواجبة تحت طائلة البطلان. و بطلان هذا الاستدعاء يؤدي حتما إلى بطلان المتابعة

كما دفع بعدم قبول المتابعة لخرق الترتيب الوارد في المادة 67 من قانون الصحافة و التي تنص على أن متابعة صاحب المقال لا تتم إلا في حالة عدم وجود مدير النشر. والحال أن جريدة الصباح تتوفر على مدير النشر

كما أن المشرع حدد الترتيب في المسؤولية الجنائية:  

1- مدير النشر أو الناشرون كيفما كانت مهنتهم أو صفتهم

2- أصحاب المقالات المتسببون إن لم يكن هناك مديرون أو ناشرون ...
والملاحظ أن النيابة العامة لم تنتبه إلى ترتيب المشرع أثناء تسطير المتابعة في حق    السيد سعيد فالق، كاتب المقال

و تساءل  ذ. الجيكي المنصوري هل هذا الإغفال  من طرف النيابة العامة برئ أم لا؟ لأن المشرع رتب عنه جزاء ألا و هو إسقاط المتابعة

وأضاف أن المشرع استعمل أداة استثناء (إن لم) استنادا على المقتضيات القانونية أي يتابع كاتب المقال إن لم يكن هناك مديرون أو ناشرون

وأكد الدفاع بأن الشكاية لم تقدم من طرف من له الصفة لكون المركز الاستشفائي الجهوي ببني ملال يتمتع بالاستقلال المالي و الإداري وأن إدارته لم يصدر عنها أي مقرر بتقديم الشكاية.

و تطرق ذ. النقيب حلماوي في مرافعته إلى كون مدير النشر تصرف في المقالة وأن النيابة العامة تسرعت في تسطير المتابعة لأنها لم تستمع إلى مدير نشر جريدة الصباح.

وأضاف بأن السيد المندوب الجهوي لوزارة الصحة لم يتلق أي تعليمات من الوزارة الوصية لأنه ليست له الصفة لتقديم شكاية نيابة عن وزير الصحة و لم يتوصل بأي تفويض فيهذا الصدد.

وأشار ذ. النقيب حلماوي إلى نفس الحالة التي توبع فيها مدير نشر جريدة الأحداث سابق  السيد البريني و قررت المحكمة إسقاط المتابعة لأن النيابة العامة خرقت مقتضيات المادة 72 من قانون الصحافة لأن النيابة العامة لم تضمن البيانات التي تجرم الافعال المنسوبة للناشر.

وذكر أيضا بمتابعة مدير النشر السيد محمد بن جلون من طرف النيابة العامة حيث تمسك الدفاع بخرق مقتضيات الفصل 72 من قانون الصحافة وبعد المرافعة استجابت المحكمة لملتمس الدفاع الذي قضي ببطلان المتابعة و في مرافعته، أكد ذ. ايت أمني انعدام الصفة في الطرف المشتكي  طبقا لما ينص عليه القانون و أضاف بأن الشكاية لا علاقة لها بموضوع النازلة والتمس أيضا بطلان المتابعة.

وأكد ذ. اعبودو أنه بعد الاطلاع تبين أن الشكليات المتطلبة في الاستدعاء في الظهير المنظم جاءت مخالفة للمادة 72 لأنها لا تتضمن الوقائع والتهم و الوصف القانوني ... كما ذكر أيضا بأن النيابة العامة لم تحترم ترتيب المشرع القاضي بالاستماع إلى  مدير النشر.

وفي الأخير استجابت المحكمة لملتمس الدفاع الذي طالب بإعمال مقتضيات المادة 323 من قانون المسطرة الجنائية التي تفرض البث بصفة فورية و أولية في الدفوعات أعلاه و تقررت حجز الملف للتأمل لجلسة 04/06/2015

كمأ ان القضاء المغربي  شدد في ترتيب البطلان على خرق القواعد الإجرائية في قضايا جرائم الصحافة.
وتأكيدا لهذه الخصوصية الإجرائية لقواعد قانون الصحافة حرص القضاء المغربي في جل قراراته على ترتيب البطلان على خرق القواعد الإجرائية في قضايا الصحافة كلما أقر النص القانوني إمكانية ذلك، وهو ما يبرره المعطى الإحصائي كون 115 قضية من أصل 640 قضية صدرت بشأنها أحكام قضت ببطلان المتابعة أو عدم قبول الشكاية المباشرة.

ونشير في هذا الصدد  إلى قرار المجلس الأعلى عدد /22368 الصادر بتاريخ 12/7/2006 في إطار الملف الجنحي عدد 21286/2002 :

" لكن، حيث من جهة فإن مقتضيات الفصلين 72 و73 من قانون الصحافة قبل تعديلهما بظهير 03/10/2002 صريحة في أن دعوى القذف سواء أقامتها النيابة العامة أو الطرف المدني يجب أن تبلغ إلى المتهم عن طريق استدعاء يتضمن التهمة الموجهة وتحديد صفتها والنص القانوني الواجب التطبيق وذلك ليتمكن هذا الأخير من عرض الوقائع موضوع المتابعة أمام المحكمة والإدلاء بالحجة التي تبثث حقيقتها وأن خلو الاستدعاء من البيانات المذكورة يترتب عنها جزاء بطلانه.
ثانيا : تشدد القضاء المغربي في ترتيب البطلان على خرق القواعد الإجرائية في قضايا جرائم الصحافة.
وإذا كان الفصل 72 من القانون المذكور قبل تعديله ينص على أنه ” يتضمن طلب الحضور التهمة الموجهة وتحديد صفتها … الخ” فإن المقصود بطلب الحضور هو الاستدعاء وليس طلب الإدعاء كما ورد في الوسيلة
ومن جهة أخرى ولما كانت المتابعة تؤسس لقبولها على الاستدعاء المتضمن للبيانات الواجبة تحت طائلة البطلان فإن بطلان هذا الاستدعاء يؤدي حتما إلى بطلان المتابعة وتبعا لذلك فإن محكمة الدرجة الثانية عندما قضت ببطلان المتابعة بعدما تأكد لها أن الاستدعاء لم يكن متوفرا على البيانات المشار إليها تكون قد طبقت مقتضيات الفصلين المحتج بهما تطبيقا سليما فجاء قرارها معللا ومؤسسا والوسيلة على غير أساس”.

 

 

تقرير من إنجاز عبد الحفيظ ارحال

رئيس فرع المركز المغربي لحقوق الإنسان ببني ملال







 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



تقــريــر عن الجــلســة محاكمة مراسل جريدة الصباح ببني ملال

تقــريــر عن الجــلســة محاكمة مراسل جريدة الصباح ببني ملال





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  Atlas24 TV

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  حقوقيات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فن وثقافة

 
 

»  محليات

 
 

»  أطلسيات

 
 

»  حوارات

 
 

»  روبورتاج

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوادث

 
 

»  وطني

 
 

»  رآي

 
 

»  خارج الوطن

 
 

»  سياحة

 
 

»  رسميات

 
 
استطلاع رأي
مارأيكم في أطلس 24 ؟

ممتازة
لاباس بها
جيدة


 
النشرة البريدية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
سياسة

انتخاب مهدي الشرايبي و نجيب صومعي ضمن حكومة الشباب الموازية


العثماني ووزراءه محرومون من العطلة

 
حقوقيات

فضيحة تعاضدية التعليم ببني ملال… معاناة وإهانات يومية


ندوة علمية حول" مسودة مشروع القانون الجنائي" بخريبكة

 
فن وثقافة

قافلة الألوان الصيفية ﻟﻔﺎﺋﺪﺓ أطفال جهة بني ملال خنيفرة


ميلاد اطار جديد ببني ملال و الجهة يعنى بالفن التشكيلي

 
أطلسيات

تنظيم الدورة الأولى للمعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني لجهة بني ملال خنيفرة


منتزه جيوبارك مكون مرشح للاعتراف به من طرف منظمة اليونسكو

 
روبورتاج

هذا هو سعر هاتف سامسونغ الجديد غالاكسي نوت 7


بالفيديو.. الشرطي المثير للجدل هشام ملولي بطل فيلم أكشن ''ما تقيسش ختي'' بالفيديو.. الشرطي المثي

 
حوادث

توقيف بارون المخدرات بقصبة تادلة


مصرع أربعة أشخاص في حادثة سير مميتة ببني ملال

 
وطني

تعرف على الشرطي الشهم الذي رفض مصافحة رئيس الحزب الشعبي الاسباني


بني ملال - خنيفرة ~المحطة الخامسة لقافلة خدمات الدعم المالي وغير المالي لفائدة المقاول الذاتي

 
سياحة

افتتاح معرض للصناعة التقليدية بمدينة الفقيه بن صالح


مبهر.. أروع فيديو في تاريخ المغرب تسوقه 672 قناة عالمية

 
رسميات

مطعم ماكدونالدز يحل ببني ملال


اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم الفقيه بن صالح تصادق على 49 مشروع